وصول الملك فاروق الاول لميدان المنشية بالاسكندرية سنة ١٩٣٨ ليزيح الستار عن تمثال جده الخديوي اسماعيل .

فيديو نادر التقط أثناء وصول الملك فاروق الاول لميدان المنشية بالاسكندرية سنة 1938 ليزيح الستار عن تمثال جده الخديوي اسماعيل .

التمثال قام بنحته المثال الإيطالي بييترو كانونيكا ، و قامت الجالية الايطالية العاملة في مصر باهدائه للحكومة المصرية و أزيح الستار عنه في ديسمبر من عام 1938 و ظل التمثال بميدان المنشية الي منتصف الخمسينات من القرن الماضي تقريبا , و كانت حركة ضباط الجيش ضد الملك فاروق قد حولت مصر من الملكية الي الجمهورية , فتم نقل التمثال الي المخازن و اقترحت هيئة سك العملات صهر التمثال و استخدام معدنه في سك النقود فتقدمت حكومة ايطاليا بطلب لشراء التمثال مما احرج الحكومة المصرية فتم رفض هذا الاقتراح و ظل التمثال بالمخازن الي ان ازاحة الستار عنه من جديد في ميدان الخديوي إسماعيل بكوم الدكة .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله