بالفيديو الشاعر أحمد رامي يرثي أم كلثوم بقصيدة والرئيس السادات يعقب علي رثاءه ١٩٧٦

“ما جال في خاطري أنّي سأرثـيها بعد الذي صُغتُ من أشجى أغانيها

                 قد كنتُ أسـمعها تشدو فتُطربني واليومَ أسـمعني أبكي وأبـكيهــا

وبي من الشَّجْوِ من تغريد ملهمتي ما قد نسيتُ بهِ الدنيا وما فـيها

                  وما ظننْـتُ وأحلامي تُسامرني أنّي سأسـهر في ذكرى ليـاليها

يـا دُرّةَ الفـنِّ يـا أبـهى لآلئـهِ سبـحان ربّي بديعِ الكونِ باريها

                  مهـما أراد بياني أنْ يُصـوّرها لا يسـتطيع لـها وصفاً وتشبيها

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله