الأميرة فتحية قتلت بسبب تفكيرها فى الرجوع الى مصر

الأميرة فتحية قتلت بسبب تفكيرها فى الرجوع الى مصر

الاميرة فتحية ولدت فى 17 ديسمبر سنة 1930 و هى إبنة الملك فؤاد و الملكة نازلى و أخت الملك فاروق و كانت قد سافرت مع والدتها الملكة نازلى فى رحلة علاجها و كان عمرها حوالى 15 سنة185656alsh3er

و فى هذه الأثناء  ارتبطت بعلاقةٍ عاطفيَّة مع موظَّف صغير في قسم العلاقات العامَّة بوزارة الخارجية المصرية اسمه “رياض غالي” كان موكَّلاً بمساعدة العائلة في نقل حقائبها و عند و صولهم إلى الولايات المتّحدة تم زواج الأميرة فتحية من رياض غالي بمساعدة و الدتها الملكة نازلي

الصور_افخر_القصور_محمد_x.

و قد أثار هذا الزواج غضب الملك فاروق فزعمت نازلي أن المدعوّ رياض غالي أشهر إسلامه بغرض إتمام الزواج و قام رياض غالي باستثمار أموالها و أموال الملكة نازلي في البورصات الأمريكية بعد أن حصل علي توكيل عام منهما للتصرف باسميهما في كل ما يتصل بشئونهما المالية‏‏ فاندفع يضارب في البورصات الأمريكية بمنطق المقامر‏ فبدأ يرهن ممتلكاتهما و يقترض بضمانها لعلها تنجح في إنقاذ استثماراته من الخسائر‏ لكنه لم ينجح

و كانت قد أنجبت منه 3 أبناء هم :

رفيق و رائد و رانيا

 

queen-nazli-family-2

وبعد وفاه الرئيس جمال عبد الناصر بدأت فكرة العودة إلى مصر تراودها و والدتها و لكن اعتناقهما للدِّيانة المسيحية بالإضافه لرياض غالي كان يعتبر من أهم العوائق لعودتهما الى مصر

إحباط-سرقة-قصر-محمد-على-بشبرا-الخيمة-300

و فى يوم 9 ديسمبر سنة 1976 إستدرجها رياض غالي إلى شقته ليمنعها من العودة إلى مصر و قام بإطلاق أربع رصاصات على رأسها مباشرة بينما أصابتها رصاصة أخرى في كتفها فتوفِّيت في الحال ثم أقدم على محاولة انتحار فاشلة بعد أن قتلها بثماني عشرة ساعة لكنّه لم ينجح و أصيب بالشَّلل و حكم عليه و دخل  السِّجن و أصيب هناك بالعمى و هو فى أخر أيّامه و مات بعد مقتل الأميرة فتحيَّة ب 3 سنوات

images

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله