أراد شراء قصر البارون .. فبنى له البارون واحداً فى وقت قياسى ليتجنب غضبه

قصر السلطانة ملك

السُلطانة ملك هىّ الزوجة الثانية للسُلطان حسين كامل سلطان مصر وإسمها ” ملك جشم أفت ” وهىّ  أول سُلطانة لمصر فى العصر الحديث بعد السُلطانة شجرة الدر فى بداية الدولة المملوكية فكانت السُلطانة ملك تحظى بدلالٍ خاص وقت فخصّها السُلطان حسين كامل بالكثير من العطايا والأملاك على الرغم أنها شركسية الأصل وإبنه لأحد الباشوات في منطقة ” القوقاز ” فكان من الشائع فى منطقة الأناضول القوقاز أنّ تبيع بعض العائلات الكبرى بناتها حيثُ كان يتم شرائهن من قبل الملوك و السلاطين فى الشرق .

قصر-السلطانة-ملك-1

وتبدأ حكاية قصر السُلطانة ملك عندّما ذهبَ السُلطان حسين لحفل إفتتاح قصر البارون فإنبهرَ بجمال القصر وأرسل إلى البارون رسالة لكّي يشتري منهُ القصر ولكن البارون إعتذر إليه مما سببَ غضب السلطان حسين وكاد أنّ يُنهي على أحلام وطموحات البارون في مصر ولكنَ ذكاء البارون ألهمهُ بأنّ يبني قصرًا آخر أمام قصرُه عام 1911 م فى وقت قياسى وأهداه إلى السُلطانه ملك زوجة السلطان حسين .

 Ballroom in H.M. Sultana Malak Palace, Heliopolis, Cairo. 2011 قاعة احتفالات بقصر السلطانة ملك بالقاهرة، 2011

ظلّت تعيش السُلطانة ملك داخل القصر حتى وفاتها وتم تحويله بعد ذلك إلى مدرسة مصر الجديدة الثانوية للبنات فضاعت ملامح القصر بين ضفائر وأحلام فتيات المدرسة الثانوية وتبدّل حاله من قصر فخم إلى مُجرّد مبنى عتيق يضُم مدرسة حكومية .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله